الرئيسية / العقوبة تنتظر حارس الأمن المعتدي

العقوبة تنتظر حارس الأمن المعتدي

العقوبة تنتظر حارس الأمن المعتدي

صحيفة المرصد:تفاعل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، مع حالة مواطن مسن، دفعه حارس أمن في أحد بنوك الدمام حتى سقط على الأرض، ووجه بتحويل الحارس إلى هيئة التحقيق والادعاء العام فوراً.وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة العقيد زياد الرقيطي  بحسب صحيفة عكاظ أن الجهات الأمنية ألقت القبض على حارس البنك ويجري تحويله لهيئة التحقيق والادعاء العام، وقال: “وردنا توجيه أمير المنطقة بإحالة رجل الحراسات الأمنية للهيئة”. وكان مغردون قد تداولوا في وسائل التواصل الاجتماعي مشادة كلامية بين رجل حراسات أمنية وأحد عملاء البنك، بدا فيها رجل الحراسات يدفع المواطن، ما تسبب في سقوطه على الأرض. من جهته أدان المحامى والمستشار القانوني حمود الخالدي تصرف حارس الأمن فى الفيديو المتداول على وسائل التواصل الإجتماعى، وإعتداءه بالضرب على شخص آخر ، لافتاً إلى أنه بذلك يعد مخطئاً ومرتكبا لجريمة يعاقب عليها النظام . وأضاف: وإن كان من مهام حارس الامن وفق ما ورد في المادة السادسة من نظام الحراسات الأمنية “ضبط الشخص أو الأشخاص المتلبسين بالجريمة أو من يحاول الدخول عنوة الى المكان المشمول بالحراسة، وعليه أن يبلغ في الحال أقرب نقطة أو جهة مسؤولة عن الأمن، وكذلك إعداد المحاضر اللازمة لذلك”، فإذا كان من حق حارس الأمن التحفظ على الشخص المتلبس بالجريمة، إلا انه لا يجوز له في أي حال من الأحوال الاعتداء عليه بالضرب، وإلا يعد متعسفا في استعمال حقه، ومقصرا في أداء مهامه الوظيفية . وأثنى الخالدي على تفاعل أمير المنطقة وتوجيهاته بالتحقيق مع الحارس في هيئة التحقيق والادعاء العام، كونها هي المختصة بالتحقيق في مثل هذه القضايا طبقا لنص المادة 13 من نظام الاجراءات الجزائية، حيث نصت على انه “تتولى هيئة التحقيق والادعاء العام التحقيق والادعاء العام طبقا لنظامها ولائحتها”. وأفاد أن تصرف شركة الحراسات مع الشخص المنسوب لها بعد رؤيتها لهذا الفيديو بفصله عن العمل دون إنذار هو إجراء صحيح، ومطابق لما نصت عليه مواد نظام العمل والعمال السعودي، حسب ما جاء في المادة 80 من نظام العمل.



كاريكاتير